الجمعة، 13 يونيو 2014

بسم الله الرحمن الرحيم .....صباح الخير أحبتي الكرام ..أخواتي ..اخواني واهلا بكم ..ونهاركم جميل .. ويومكم مبارك

بسم الله الرحمن الرحيم .....صباح الخير أحبتي الكرام ..أخواتي ..اخواني واهلا بكم ..ونهاركم جميل .. ويومكم مبارك وهذه صورة من الموصل أمس ..نلتقي على الكلمة الطيبة ،والمعلومة المفيدة ...تحياتي لكم واعتزازي بكم كبير .


قصيدة : متوالية الضحك شعر : سامي مهدي

قصيدة :
متوالية الضحك
شعر : سامي مهدي
سأظلّ أضحكُ
فالطريقُ طويلةٌ
وأنا وحيدٌ ،
ليسَ ثمّة من يشاركني الحديثَ ،
وليسَ لي إلا التلفّتُ حول نفسي
والحديثُ إلى ظلالي ،
ليسَ لي إلا التلذّذُ بالتظرّفِ
وامتحانِ القلبِ بالضحكاتِ ،
أردفُ كلّ واحدةٍ بأخرى
مثلما تترادفُ الأمواجُ ،
أردفُها وأضحكُ ،
فالطريقُ طويلةٌ
وأنا وحيدٌ ،
إن سكتُّ فسوفَ أبكي ،
سوفَ أغرقُ في البكاء .
إلغاء إعجابيإلغاء إعجابي ·

بسم الله الرحمن الرحيم ..... جمعة مباركة طيبة وصلاة مقبولة ودعاء مستجاب

بسم الله الرحمن الرحيم ..... جمعة مباركة طيبة وصلاة مقبولة ودعاء مستجاب وأهلا وسهلا بأحبتي الكرام ونعود في هذا اليوم المبارك لنتواصل على المحبة والتسامح والاعتدال والكلمة الطيبة والمعلومة المفيدة ..............ابراهيم العلاف

الخميس، 12 يونيو 2014

ورقة من تاريخ الموصل (5) يكتبها :ابراهيم العلاف

ورقة من تاريخ الموصل (5)
يكتبها :ابراهيم العلاف
******************************* دعوة مخلصة ونداء صادق للجميع من أبناء الموصل وأبناء العراق .. أن يتذكروا بان الموصل رأس العراق، والحفاظ على الموصل والعناية بها وبتطويرها ، وإدراك قيمتها الإستراتيجية والاقتصادية والاجتماعية مسالة ينبغي أن تكون في مقدمة الأولويات التي تؤخذ بالاعتبار، ونسيج الموصل- نينوى، الاجتماعي المتسم بالتنوع دليل قوة ،ودليل خير، ودليل عافية .ونحن على يقين أن الجميع يعلمون هذه الحقيقة بل ويتصرفون بموجبها .. حفظ الله العراق وأعان أهله، وحفظ الموصل الحدباء أم الربيعين .. أم العلا المحروسة بأذن الله .

ورقة من تاريخ الموصل (4) يكتبها :ابراهيم العلاف

ورقة من تاريخ الموصل (4)
يكتبها :ابراهيم العلاف
******************************* الموصل إذن تمتلك تاريخا ثرا .. ومقاومتها للغزاة الانكليز في الحرب العالمية الأولى وما بعدها لا تزال شاخصة، وحركتها الوطنية ورجالها الأفذاذ، ودفاعها عن الأرض والعرض يضرب به المثل.لقد كان للموصليين دور مشهود في إقامة الدولة العراقية الحديثة وديمومتها .كما لهم دورهم في تأسيس الجيش العراقي 1920 وقد أسهموا في كل الأحداث التي شهدها العراق وشهدتها البلاد العربية ومنها فلسطين والجزائر وسوريا والخليج العربي بعد الحرب العالمية الأولى .
لم يقبل الموصليون المذلة، ولم يخفضوا رؤوسهم إلا لله عز وجل.. وهم معروفون بأنهم فرديون لكنهم متحضرون .. وعلى وعي كبير بما يحيط بهم من أحداث .. لا يصبرون على ضيم.. ولكنهم نظاميون يؤمنون بقيمة النظام ، ولا يعطون ولائهم بسرعة ،ولا يميلون للفوضى، ويعتزون بمدينتهم وبالعراق وبتاريخهم ،وتراثهم، وبرجالاتهم الذين ضحوا بأنفسهم وأموالهم من اجل رفعة الوطن والدين والأمة.. وقد امتزجت عقيدتهم الإسلامية بوعيهم القوى بعروبتهم.. ومن هنا فان شخصية الموصل شخصية ذات ثلاث أبعاد ؛ (بعد وطني) و(بعد عربي) و(بعد إسلامي).. وليس من السهولة لأحد أن يغير في تراتبية هذه الأبعاد.. وهم عراقيون .. اعتزوا بعراقيتهم وظهر ذلك في أكثر من مناسبة.. وقد شهدت ساحتهم السياسية والاجتماعية هذه الحقيقة واضحة في كل المناسبات والأحداث.

ورقة من تاريخ الموصل (3) يكتبها :ابراهيم العلاف

ورقة من تاريخ الموصل (3)
يكتبها :ابراهيم العلاف
******************************* وفي العصور الحديثة، واجهت الموصل أشكالا من الغزو،ودخل إليها العثمانيون..لكن أبناءها أصروا على تسلم قيادتها ، فكان منهم الحكام والوزراء،وقادة الرأي والحل والعقد . وعندما تعرضت الموصل لغزو نادر شاه سنة 1743م ، خاض الموصليون حرباً شرسة، وقاوموا الحصار،وانتصروا وظلت مدينتهم حرة أبية.
وبعد انتهاء حكم العثمانيين مع مطلع القرن العشرين ، شارك أبناؤها بفعالية في ثورة 1920 الكبرى التي نجم عنها تشكيل الدولة العراقية الحديثة.. ولم يرضخ الموصليون بل كانوا في مقدمة من عمل على تحقيق الاستقلال، وتوفير السيادة لكل العراق وقد اعترف الجميع بان ابناء الموصل المعروفين بتحضرهم، وبإخلاصهم، أسهموا في تكوين العراق الحديث جيشاً، وكياناً، وثقافة ،واقتصاداً .

ورقة من تاريخ الموصل (2) يكتبها :ابراهيم العلاف

ورقة من تاريخ الموصل (2)
يكتبها :ابراهيم العلاف
*******************************وحتى بعد سقوط بغداد 656هـ/ 1258م ، فان الموصل تولت التهيئة لمواجهة المغول، وأثناء غزو الصليبيين لفلسطين ولبعض بلدان المشرق العربي، تحملت الموصل مسؤولية تكوين جبهة مقاومة للغزو، ومنها انطلق عماد الدين زنكي، ونور الدين زنكي وفي احضانهما تربى البطل صلاح الدين الأيوبي الذي قاد النضال وخاض معركة حطين وطرد الصليبيين من ارض العروبة والإسلام ..

ورقة من تاريخ الموصل (1) يكتبها :ابراهيم العلاف

ورقة من تاريخ الموصل (1)
يكتبها :ابراهيم العلاف
*******************************
يخطئ من يظن أن الموصل مجرد مدينة فحسب .. الموصل حضارة .. والموصل تاريخ .. والموصل موقف .. والموصل هوية.. وقد استعصت على الغزاة،، وعلى جميع من حاول الانتقاص من دورها ، والتقليل من شانها ،والتأثير على دورها في بناء كيان العراق ، وقبل ذلك في بناء كيان الأمة العربية والإسلامية ..
في العصور التاريخية القديمة، اقترنت الموصل بأقدم القرى الزراعية في العالم .. وصار اسمي (الموصل) و(نينوى) توأمان لا ينفصلان..نينوى عاصمة الآشوريين ،والموصل عاصمة العرب (عربايا).
في الموصل سكنت قبائل عربية عريقة، وعندما فتح المسلمون الموصل سنة 16هـ - 637م وجدوا فيها إخوانهم من ابناء القبائل العربية، حتى أن بطريارك الموصل قال لا تباعه اذهبوا ورحبوا بإخوانكم ، وأبناء عمومتكم .. وهكذا أصبحت الموصل مصراً من أمصار الدولة العربية الإسلامية ومنها توجهت الجيوش لنشر رسالة الإسلام شمالاً وشرقاً .. وخلال العصور الأموية، والعباسية ، كانت الموصل مركزاً حضاريا، وبؤرةً ثقافية ،وداراً للعلم، و ملتقاً للركبان وللتجار وللرحالة الذين كانوا يأتون إليها من جهات العالم الأربع.

الموصل اليوم الخميس 12-6-2014

صورة للقاص العراقي الموصلي لابل من ابرز كتاب القصة العراقيين الاستاذ ذو النون أيوب مع ابنته عايدة

صورة للقاص العراقي الموصلي لابل من ابرز كتاب القصة العراقيين الاستاذ ذو النون أيوب مع ابنته عايدة .....................................ابراهيم العلاف

وهذه صورة للفنان التشكيلي الراحل الكبير الاستاذ فائق حسن

وهذه صورة للفنان التشكيلي الراحل الكبير الاستاذ فائق حسن مع واحدة من لوحاته التي كان يعتز بها ..................ابراهيم العلاف

ملحق عراقيون لجريدة المدى (البغدادية ) أعد ملفا تفصيليا عن المؤرخ العراقي الكبير الاستاذ الدكتور جواد علي .. وكان لي مساهمة في هذا الملف وعنوان المساهمة :" جواد علي والتأريخ للعرب فبل الاسلام "

ملحق عراقيون لجريدة المدى (البغدادية ) أعد ملفا تفصيليا عن المؤرخ العراقي الكبير الاستاذ الدكتور جواد علي .. وكان لي مساهمة في هذا الملف وعنوان المساهمة :" جواد علي والتأريخ للعرب فبل الاسلام " ....كان الاستاذ الدكتور جواد علي (رحمه الله ) أستاذي درسني سنة 1964 أي قبل 50 سنة في فسم التاريخ بكلية تربية بغداد مادة تاريخ العرب قبل الاسلام ..ممن اسهم في الملف الاستاذ الدكتور عبد العزيز الدوري والدكتور عزيز طه والاستاذ الدكتور حسن عيسى الحكيم والاستاذ حميد المطبعي والدكتور جمال حسن العتابي واخرون ......................ابراهيم العلاف
ملحق عراقيون لجريدة المدى (البغدادية ) أعد ملفا تفصيليا عن المؤرخ العراقي الكبير الاستاذ الدكتور جواد علي .. وكان لي مساهمة في هذا الملف وعنوان المساهمة :" جواد علي والتأريخ للعرب فبل الاسلام " ....كان الاستاذ الدكتور جواد علي (رحمه الله ) أستاذي درسني سنة 1964 أي قبل 50 سنة في فسم التاريخ بكلية تربية بغداد مادة تاريخ العرب قبل الاسلام ..ممن اسهم في الملف الاستاذ الدكتور عبد العزيز الدوري والدكتور عزيز طه والاستاذ الدكتور حسن عيسى الحكيم والاستاذ حميد المطبعي والدكتور جمال حسن العتابي واخرون ......................ابراهيم العلاف
إلغاء إعجابي

استاذي الذي درسني قبل 50 عاما الاستاذ الدكتور جواد علي في سطور

استاذي الذي درسني قبل 50 عاما الاستاذ الدكتور جواد علي في سطور :
******************************************************ابراهيم العلاف

صورة تاريخية تذكارية تجمع بين ثلاثة من رموز المشهد الثقافي العراقي المعاصر

صورة تاريخية تذكارية تجمع بين ثلاثة من رموز المشهد الثقافي العراقي المعاصر وهم من اليمين المؤرخ الاستاذ الدكتور جواد علي و طبيب الامراض النسائية الشهير الاستاذ الدكتور كمال السامرائي و المعجمي والمفهرست الاستاذ كوركيس عواد ....................رحمهم الله ......ابراهيم العلاف

تحياتي للصديق الاستاذ الدكتور عبد الاله الصائغ وتمنياتي له بالتألق الدائم



تحياتي للصديق الاستاذ الدكتور عبد الاله الصائغ وتمنياتي له بالتألق الدائم 

الفنان التشكيلي البصري الاستاذ كريم صالح الباهلي أبى الا ان يحيي من البصرة ..الموصل

الفنان التشكيلي البصري الاستاذ كريم صالح الباهلي أبى الا ان يحيي من البصرة ..الموصل فأرسل البوست المرفق الجميل وهو من رسمه مشفوعا بالكلمات التالية مشكورا :" نينوى ايتها الدرة النفيسة واﻻصيلة.. ليس لي اﻻ ان اسلم واطمئن ... " شكرا اخي الاستاذ الباهلي نتمنى للعراق السلام والبهجة والخير والامن والطمأنينة فالعراق كما يقول الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم :"بلد العلم والرحمة " ........ابراهيم العلاف

في الموصل الحدباء، ارسلوا رسائل اطمئنان

كتب الفنان الدكتور مؤيد البصام يقول في صفحته الفيسبوكية مشكورا العبارات الجميلة التالية :" شكرا لاخوتي واخواتي واصدقائي في الموصل الحدباء، فقد ارسلوا رسائل اطمئنان على وجودهم، وعلى الحياة في مدينة الموصل، واجمعوا انه لم تحدث سرقات او اعتداء على المال العام، ولا على المحلات، والناس آمنة في بيوتهم الذين لم يخرجوا من المدينة، وبدأ ابناء الموصل الغيارى في تنظيف الشوارع، والحياة عادية وليس هناك قلق، وان شاء الله تزول الغمة، وتعود الامور بخير. تحية لكل الاخوات والاخوة في الموصل، ولكل مخلص لوطنه وشعبه. والله يحمي العراق وشعبه من كل سوء" .

غرفة تجارة كربلاء

صورة جميلة من أرشيف الاستاذ تحسين عمارة لبناية غرفة تجارة كربلاء التي تأسست سنة 1952 والصورة ترجع الى الستينات من القرن الماضي.. وكان أول رئيس لغرفة تجارة كربلاء هو السيد مهدي بن السيد صاحب والذي وضع أول الامر خانا له ليكون مقرا للغرفة قبل ان تنتقل الى بنايتها في شارع الوحدة العربية بمدينة كربلاء ..................ابراهيم العلاف

من شارع الزهور بمدينة الموصل

من شارع الزهور بمدينة الموصل شكرا قناة الشرقية :
**********************************************

بالله عليكم ماهي فائدة ان ينعقد مجلس النواب في العراق اليوم ليخول الحكومة إعلان حالة الطوارئ ونحن منذ 11 سنة نعيش حالة الطوارئ .

بالله عليكم ماهي فائدة ان ينعقد مجلس النواب في العراق اليوم ليخول الحكومة إعلان حالة الطوارئ ونحن منذ 11 سنة نعيش حالة الطوارئ .. ثم ان البرلمان ستنتهي مهامه يوم 15 حزيران 2014 اي بعد ثلاثة أيام ثم ان الدستور قد اعطى لرئيس الوزراء صلاحيات واسعة فضلا عن انه ومنذ سنين يمارس صلاحياته ويشغل مناصب عديدة فضلا عن رئاسته لمجلس الوزراء تساؤلات مهمة لابد من الاجابة عليها .

الفوضى تلف حياتنا لماذا الفوضى ؟

أحبتي وكما قال اخي الاستاذ الفنان التشكيلي الصديق صالح كريم الباهلي من البصرة العظيمة فإن الفوضى تلف حياتنا لماذا الفوضى ؟ولماذا لانجلس لان نناقش مستقبل اولادنا واحفادنا ؟لماذا لانضع الخطط لاقالة عثراتنا ووضع الحلول ؟هل يكفي ان نجلس ويدنا على خدنا ونطلب من الاخرين ان يأتوا الترياق للعراق ...اليس بيننا رجال ونساء نزيهون لايبتغون أجرا الا من الله والله على كل شيء شهيد ....

الميزانية لم تقر في مجلس النواب ومصالح العراق معطلة.

الميزانية لم تقر في مجلس النواب ومصالح العراق معطلة.. وبعد ثلاثة أيام ينتهي أمد البرلمان.. لكن السيد رئيس المجلس أفصد رئيس مجلس النواب المحترم متحمس بل ومتحمس جدا ليس لاقرار الميزانية وانما لاعلان حالة الطوارئ أليس هذا عبثا ؟أليس هذا عيبا ؟ وهو نفسه يعرف بأننا- وهو من بيننا- تحت طائلة حالة الطوارئ منذ الاحتلال الاميركي البغيض اي منذ 11 سنة اتقوا الله في شعب العراق وإحذروا غضبته نعم إحذروا غضبته !

عامل النظافة

تحياتي وتقديري وإعتزازي بصديقي الاستاذ أبو محمد ثامر محمود ال شهيدو في حي الكندي بمدينة الموصل وهو يحتضن عامل النظافة اليوم والذي جاء الى الحي ليقوم بواجباته مع زملائه بعمليات التنظيف ...تحياتي لبلدية الموصل وبوركت جهودهم ..............ابراهيم العلاف

مجلس النواب العراقي فشل اليوم في عقد جلسة بسبب عدم إكتمال النصاب وكان من المقرران يجتمع المجلس لاعلان الاحكام العرفية

مجلس النواب العراقي فشل اليوم الخميس 12-6-2014 في عقد جلسة بسبب عدم إكتمال النصاب وكان من المقرران يجتمع المجلس لاعلان الاحكام العرفية ومنح صلاحيات اضافية لرئيس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة

يوميات موصلية

يوميات موصلية :
*****************************
 

الأربعاء، 11 يونيو 2014

قصيدة : الحزن شعر :سامي مهدي

قصيدة :
الحزن
شعر :سامي مهدي
الحزنُ
يبقى نكهةَ الشعراءِ ،
هم رفقاؤه الأدنَونَ ،
وهو ضياؤهم
وظلالُهم ،
بعبيرِه يتطيَّبونَ ،
ومنه يُغنونَ الحياةَ
ويغتنونَ ،
فلا تفارقهم رؤاهُ ،
ولا يليقُ بهم سواهُ ،
وليس غيرَ الحزنِ
ما يهبُ القصائدَ وَهْجَها الأزليَّ ،
فَهْوَ الجمرةُ الأولى ،
وآخرُ جمرةٍ تبقى
غداةَ خمودِ هذا الكونْ .

حملة شعبية ﻹزالة مظاهر الحروب والدمار.. لنتكاتف من اجل النهوض بنينوى.

عيدا عن السياسة ...قريبا من اﻹدارة...
******************************************

حملة شعبية ﻹزالة مظاهر الحروب والدمار..
لنتكاتف من اجل النهوض بنينوى.
..........................................................شكرا للصديق الاستاذ مصعب الخطابي .....................ابراهيم العلاف

شكرا لمن نزل للعمل لخدمة الناس..

بعيدا عن السياسة.....قريبا من اﻹدارة..
*********************************
شكرا لمن نزل للعمل لخدمة الناس..
صورة ﻷفران الصمون ولاصحابها
تحية لهم ..موقف سيذكر لهم..
هيا يا أبناء مدينتي لنتكاتف. هيا يا ابناء نينوى ........................................................................شكرا للصديق مصعب الخطابي

صورة للقاص العراقي الموصلي لابل من ابرز كتاب القصة العراقيين الاستاذ ذو النون أيوب مع ابنته عايدة

صورة للقاص العراقي الموصلي لابل من ابرز كتاب القصة العراقيين الاستاذ ذو النون أيوب مع ابنته عايدة .....................................ابراهيم العلاف

وهذه صورة للفنان التشكيلي الراحل الكبير الاستاذ فائق حسن

وهذه صورة للفنان التشكيلي الراحل الكبير الاستاذ فائق حسن مع واحدة من لوحاته التي كان يعتز بها ..................ابراهيم العلاف

ملحق عراقيون لجريدة المدى (البغدادية ) أعد ملفا تفصيليا عن المؤرخ العراقي الكبير الاستاذ الدكتور جواد علي .. وكان لي مساهمة في هذا الملف وعنوان المساهمة :" جواد علي والتأريخ للعرب فبل الاسلام "

ملحق عراقيون لجريدة المدى (البغدادية ) أعد ملفا تفصيليا عن المؤرخ العراقي الكبير الاستاذ الدكتور جواد علي .. وكان لي مساهمة في هذا الملف وعنوان المساهمة :" جواد علي والتأريخ للعرب فبل الاسلام " ....كان الاستاذ الدكتور جواد علي (رحمه الله ) أستاذي درسني سنة 1964 أي قبل 50 سنة في فسم التاريخ بكلية تربية بغداد مادة تاريخ العرب قبل الاسلام ..ممن اسهم في الملف الاستاذ الدكتور عبد العزيز الدوري والدكتور عزيز طه والاستاذ الدكتور حسن عيسى الحكيم والاستاذ حميد المطبعي والدكتور جمال حسن العتابي واخرون ......................ابراهيم العلاف

الثلاثاء، 10 يونيو 2014

اهل الموصل رمح العراق الاقوى ، وعقله المفكر .

اهل الموصل رمح العراق الاقوى ، وعقله المفكر .. ولطالما جادت على العراقيين عبر التاريخ القديم والاسلامي والحديث بأفضالها. وخاصة على صعيد العلم والادب والشعر والفن والحضارة ..حفظ الله الموصل الحبيبة ...

صباح الخير والبركة .....ام الربيعين الموصل الحدباء تطلب من اهلها او بعض اهلها الذين غادروها البقاء في دورهم وعدم مغادرتها .

صباح الخير والبركة .....ام الربيعين الموصل الحدباء تطلب من اهلها او بعض اهلها الذين غادروها البقاء في دورهم وعدم مغادرتها ...صعب على الانسان الموصلي ان يتحول الى نازح فهذا غير مقبول ولم تعرفه المدينة من قبل ...اقبلوا تحياتي وتمنياتي لكم بالسلام والامن والمحبة.

أليس عيبا ان يطلب رئيس مجلس النواب من الولايات المتحدة الاميركية ما أسماه "تفعيل " الاتفاقية الامنية مع العراق وكأن الامر هو صراع بين العراق ودولة اخرى ..اين حلولكم السياسية ؟

أليس عيبا ان يطلب رئيس مجلس النواب من الولايات المتحدة الاميركية ما أسماه "تفعيل " الاتفاقية الامنية مع العراق وكأن الامر هو صراع بين العراق ودولة اخرى ..اين حلولكم السياسية ؟اين الاداء الوطني ؟اين السياسات الوطنية ؟اين الحوار الوطني ؟ المقاربة العسكرية والامنية لم تفد طيلة ال10 سنوات ونيف ...لابد من معالجة الامور بالعقل والحكمة .سياساتكم الخاطئة -سيدي - وعدم احترامكم للانسان العراقي والقفز فوق مشاكله والعنتريات التي ماقتلت ذبابة هي وراء ما حدث .

ميزانية لم تقر.. وصراع على الكراسي واستغلال للمواطن وارهابه وتعميق النزعة الطائفية ورفع شعارات مريبة من قبيل تصفية الحساب وتعليقات من عدد من النواب تثبت جهلهم بتاريخ العراق

ميزانية لم تقر.. وصراع على الكراسي واستغلال للمواطن وارهابه وتعميق النزعة الطائفية ورفع شعارات مريبة من قبيل تصفية الحساب وتعليقات من عدد من النواب تثبت جهلهم بتاريخ العراق واعتداءات على الفقير وقمامة متراكمة وفساد ورشوة ومشاريع لم تنجز وعلاقات خارجية سيئة مع الجيران واستغلال لمرافق الدولة وحمايات تكلف الخزينة العامة ودافع الضريبة العراقي الكثير ورواتب خيالية ورئيس جمهورية مريض وغائب ووكالات في كثير من الوزارات وضياع هيبة الدولة وهيبة العراق العزيز واستهانة بالعلم والمعرفة وعدم تقدير الادب والفكر وعدم وجود عقيدة عسكرية وعدم وجود برامج اقتصادية واجتماعية وعدم وجود سياسة خارجية وانفلات اعلامي وفضائيات تنشر السموم ماهي نتيجة كل ذلك؟ ان النتيجة معروفة .

في عدد جريدة (كل الاخبار) ليوم الاثنين 9-6-2014 مقال عن الدكتور ابراهيم خليل العلاف كتبه عبد الرزاق داغر الرشيد

في عدد جريدة (كل الاخبار) ليوم الاثنين 9-6-2014 ..... واستكمالا لسلسلة المقالات بخصوص القادة التربويين المتميزين في وزارتي التربية والتعليم العالي والبحث العلمي كتب الاستاذ عبد الرزاق داغر الرشيد هذا المقال المرفق وانا اشكره على ذلك وممنون منه ....................ابراهيم العلاف

جني العمر : ذكريات من حياتي في مطلع الستينات من القرن العشرين ا.د.ابراهيم خليل العلاف

جني العمر :
********************
ذكريات من حياتي في مطلع الستينات من القرن العشرين
ا.د.ابراهيم خليل العلاف
استاذ متمرس –جامعة الموصل

قبل انتقالنا من محلة رأس الكور إلى محلة شهر سوق سنة 1959 ، داومت في "المتوسطة الجمهورية للبنين "في باب سنجار لبضعة أشهر وكانت هذه المتوسطة قد فتحت حديثا وتداوم بشكل مزدوج مع المتوسطة الغربية ، والتي هدمت في وقت كتابة هذه السطور ،فبعد امتحانات نصف السنة دخل مدير المدرسة وللاسف لااعرف اسمه ، الصف الاول المتوسط الذي كنت أداوم فيه وقال من يريد أن ينتقل إلى مدرسة قريبة من بيته ؟ فقلت أنا حيث أن اقرب مدرسة متوسطة لنا كانت المتوسطة المركزية في محلة النبي شيت عليه السلام وهكذا تم النقل ولابد لي أن أقول بأن المدرس الوحيد في "المتوسطة الجمهورية " الذي ترك أثره في نفسي هو الأستاذ عبد الرزاق الشماع مدرس الجغرافية وقد تشرفت بالكتابة عنه في كتابي :" شخصيات موصلية " .
قضيت سنوات الدراسة المتوسطة في المتوسطة المركزية وتقع بنايتها وراء جامع النبي شيت (عليه السلام ) ، وكانت من أشهر المتوسطات في الموصل من حيث أساتذتها ومديرها وحتى سمت طلبتها .ولاازال اذكر المدير الأستاذ محمود عطار باشي والمدرسون : عزالدين السردار(الجبر ) وعبد الله ألنعيمي وعبد الجبار هبرايا وعبد الحميد التحافي(الرسم ) وعامر حمدي نادر(اللغة العربية ) وسالم أحمد الحمداني(التاريخ ) وغانم يونس (الهندسة ) . كما ان من المدرسين الذين لازلت اتذكرهم ودرسوني في المرحلة المتوسطة الاساتذة جاسم الحاج محمد ومحمد خليل وحازم سعيد ونذير حنون ومحمد أمين حياوي(الكيمياء ) وعبد المجيد التحافي وتيودور كريكور وعبد الستار المصري وعبد الحميد الحيالي الفنان التشكيلي ومؤيد حسين (اللغة الانكليزية ) وحكمت خيري وعبد الرزاق عنبر ومعاذ عمر النعمة . وكان من زملائي في الدراسة زكريا عبد الستار الحبال، وقيس صبري الوتار، ونبيل عبد الجبار، ونبيل إبراهيم ألجلبي، ومحمد شريف العناز .وأريد أن اذكر أن جماعة الإخوان المسلمين أرادوا اجتذابي للعمل معهم وكنت معجبا ببعض قياداتهم وأبرزهم الأستاذ غانم سعد الله حمودات والأستاذ عبد الحافظ سليمان ، لكني لم اشعر بالميل إليهم مع انني ذهبت معهم مرة أو مرتين الى مقهى خاص بهم في باب الجسر يسميها الناس "مقهى مصطفى الاعرج " ، واتجهت نحو حركة القوميين العرب وخاصة من ذوي الاتجاهات الناصرية وقد ازداد حبي لعبد الناصر وكنت ولاازال أعلق صورته في مسكني . كما تضم مكتبتي العديد من الكتب عنه وقد كتبتُ اكثر من مقال عنه وأشرفت على اطروحة دكتوراه قدمها تلميذي الدكتور محمد وليد في جامعة الموصل بعنوان : "التجربة الناصرية وتأثيرها في العراق 1952-1970 ". كما بكيت بحرارة عند وفاته في 28 ايلول 1970 وقبلها خرجت في مظاهرة في مدينتي الموصل تطالب بعودته عن استقالته الشهيرة اثر هزيمة حزيران سنة 1967 ، ومع هذا لم انتمِ رسميا إلى أية حركة سياسية منظمة خلال تلك المرحلة.

الإعدادية الشرقية :

وبعد نيلي الشهادة المتوسطة، دخلتٌ الإعدادية الشرقية . وكانت الموصل آنذاك، اقصد في مطلع الستينات من القرن الماضي ،تموج بالتيارات السياسية والفكرية، وقد بدأت - كمجايلي - في قراءة كتب الوجوديين وتأثرت بما كتبه جان بول سارتر والبير كامو وسيمون دي بوفوار وأخذت، وزملائي، نتحدث بالمقولات الوجودية من قبيل : "أن الإنسان هو المسؤول الأول عن أعماله ، " و "أن الإنسان يولد من دون سبب، ويعيش بدافع من الضعف،ويموت بالمصادفة " "وإذا كان شجاعا فأن عليه وضع حد لحياته " وقد يكون من المناسب الإشارة إلى أن احد زملائنا وهو الأستاذ حاجم سلطان ،وكان مثقفا ثقافة عالية،قد أقدم للأسف الشديد ،بعد فترة قصيرة من تخرجه من الجامعة وتعيينه مديرا لثانوية حمام العليل بالوكالة ،على الانتحار بإلقاء نفسه في نهر دجلة وهند تل يعرف في الموروث الموصلي ب"تل السبت " .وقد استمرت أفكار الفلسفة الوجودية بالانتشار ليس في الموصل والعراق وحسب ،وإنما في الوطن العربي وارتبط بذلك أننا كشباب أخذنا نطلق شعر رأسنا على هيئة شعر البيتلز (الخنافس ) وهم مجموعة من الشباب الانكليز الذين اشتهروا بأغان جماعية تميزهم كما صرنا نوسع بنطلوناتنا وعلى مودة عرفت في حينه ب (الشارلستون ) .كما اخذنا نقرأ اللامنتمي لكولن ولسن والغريب لكامو والوجود والعدم لسارتر والسأم لالبرتو مورافيا . وكنا قبل ذلك نتحاور بالأفكار الماركسية ونقرأ لكارل ماركس ولفلاديمير لينين ولجوزيف ستالين ولبليخانوف وخاصة كتابه حول النظرة الواحدية الى التاريخ . كما وجدت ضالتي في مجلة الثقافة الجديدة ذات الطابع اليساري والتي كانت تصدر في بغداد منذ سنة 1953 ، وتباع بثمن زهيد طريقها الينا .ومن بعد ذلك ،كما هو معروف، اصدر الاستاذ الدكتور صلاح خالص مجلة الثقافة . ومن نافلة القول انني فيما بعد كتبت عن مجلتي "الثقافة الجديدة " و" الثقافة " .وما كتبته متاح على النت وفي كتابي :"تاريخ العراق الثقافي " . وقد اولعنا بروايات تولستوي وبوشكين وديستوفسكي ،وفي حينه ،لم نجد أية غضاضة في أن نكون وجوديين وماركسيين في آن واحد ومما ساعد على ذلك اتساع حركة ترجمة الكتب الوجودية والماركسية الى اللغة العربية ومجيء مجلات مصرية إلى الموصل ذات اتجاه ماركسي وأخرى وجودي منها مجلة " الطليعة " ومجلة " الفكر المعاصر " ومجلة " الكاتب " . وكان عبد الناصر قد أمم الكثير من المشاريع وتوجه بالبلاد في مصر وبالجمهورية العربية المتحدة بعد اندماج مصر وسوريا في دولة الوحدة في شباط 1958 اتجاها اشتراكيا .
كان من المدرسين الذين أعجبتُ بهم ،وتأثرتُ بهم، وأنا طالب في الإعدادية الشرقية مطلع الستينات من القرن الماضي ،الأساتذة عمر محمد الطالب (الاقتصاد ) ، وهاشم سليم( الجغرافية )، وحازم عمر(اللغة الانكليزية ) ، وشاكر النعمة( اللغة العربية )، وعبد الله القليه جي(الجبر ) ، وغانم سعد الله حمودات(التربية الدينية ) ،وإدريس عبد المجيد الذنون (الجغرافية )، وحازم الحسو (اللغة الانكليزية ) ، وعبد السلام عبد الهادي(الفيزياء ) وعبد الله النعيمي (الجبروكان معلما منسبا ) ،وهاشم الطيار(الرياضيات ) ،وسعيد قاسم (العلوم )، ومحمد وجيه الشاكر (العلوم )،وعبد الستار احمد (التربية الرياضية ) ومحمود يونس –أبو ليلى (التربية الرياضية ) .وقد ظلت علاقتي مع العديد منهم مستمرة حتى انتقال بعضهم إلى الحياة الآخرة .
كنت في الإعدادية الشرقية من الطلاب المتميزين في الفرع الأدبي وقد كان ترتيبي الثاني على المدرسة وكان الأول على المدرسة طالب كنت أكثر تميزا منه أثناء الدوام وبشهادة بعض المدرسين ،هو هشام سالم قاسم أغا ومنذ تخرجنا لم أره ولم أسمع عنه شيئا .وقد سألت عنه الصديق الأستاذ اسعد الحمداني فقال انه سكن بغداد بعد تخرجه من كلية الإدارة والاقتصاد بجامعة بغداد . وهنا لابد لي أن أشير إلى أن من ابرز أصدقائي في الإعدادية هاشم شيت الذي أصبح ضابطا ومحمد منيب السراج الذي أصبح مهندسا زراعيا وموفق عبد المجيد الذي أصبح مدرسا للتربية الرياضية ومحمد يونس الخياط الذي عين مديرا لأوقاف دهوك فترة من الزمن ،وباسل علي السيد حاتم الذي اصبح مدرسا للغة الانكليزية وسافر منذ تخرجه الى ابها في المملكة العربية السعودية للعمل وشاكر محمود الذي تخرج مدرسا للغة الانكليزية . ومما اذكره في هذه المرحلة انني كنت التقي بعض اصدقائي في مسجد صغير يقع في محلة الثلاث بلاليع وقرب بيتي زميليي هاشم شيت وموفق عبد المجيد الطائي وفي حينه تأثرنا بمقيم المسجد السيد قاسم الحافظ وأحاديثه ومحاوراته الشيقة ، وهناك كنا نؤدي الصلوات ونتناقش في بعض الموضوعات الدينية واعتقد أننا استفدنا من التوجه الديني ذلك فاستقام سلوكنا وتسامينا بغرائزنا وأخذنا نقرأ واشتد عودنا ونحن لم نزل طلابا في الصف الرابع الإعدادي ومما قوى علاقتي بتلك المجموعة الطيبة من الأصدقاء أنهم كانوا جميعا منكبين على الدراسة وعاشقين للقراءة . كما ظهر التنافس العلمي الشريف بيننا .وكنا ندرس في حديقة الشهداء من الصباح حتى المساء كما كنا نتردد على المكتبة العامة المركزية ونذهب في العطلة إلى كازينو النهر وكازينو أشور ولم نهمل فيلما أجنبيا يعرض في دور السينما في الموصل إلا وشاهدناه ، وكان صديقي وزميلي صديق بكر توفيق آل أغوان (رحمه الله ) وقد أصبح أستاذا للغة الانكليزية في كلية آداب الموصل وقد توفي رحمه الله سنة 2014 وكان يعمل قبل وفاته في الدوحة بقطر ، ينصحنا أن لانقرأ ترجمة الفيلم وإنما نسمع الحوار حتى نتعلم اللغة الانكليزية ونتحدث بها بطلاقة . وكنا نتحاور ونتناقش في القضايا السياسية والفكرية .

نشاطي السياسي الناصري :

وفي هذه المرحلة والمرحلة التي تلتها ارتبطت بصداقة وثيقة مع أصدقاء زوج أختي وابن خالتي الأستاذ عبد الحافظ طه (أبو جمال ) ، وكان معلما في مدرسة الثورة وأصدقاءه مؤيد الشيخ حسين (أبو زغلول )، وفخري السيد علي (أبو ناصر ) وحازم (أبو أياد ) ومحمد عوني الصراف وقد اصبح ضابطا في الشرطة وهو عم الشاعر الموصلي الكبير الدكتور وليد الصراف ، وكان أبو زغلول ضابطا في الجيش . أما أبو ناصر فكان اسكافيا نجلس عنده في دكانه بشارع العدالة كما كنا نجلس في دكان أبو أياد وكان خياطا وراء بناية مصرف الرافدين بجوار خان حمو القدو ،ثم نذهب إلى المقاهي الصيفية في الجانب الايسر وخاصة في أشهر الصيف وخلال العطلة الصيفية . وقد اتفقنا على أن يكون لنا تنظيما سياسيا مستقلا بأسم (الشباب الناصري ) وقد كنا نكتب المنشورات ونستنسخها بأيدينا ونعلقها سرا في الليل على جدران الموصل وفيها دعوة للوحدة مع عبد الناصر ومقاومة الحكم ألعارفي الذي تردد في إقامة الوحدة بين العراق والجمهورية العربية المتحدة بين سنتي 1963 و1968 .وأود القول أن السنوات التي قضيتها في الإعدادية تميزت بأحداث خطيرة على مستوى العراق والوطن العربي، فلقد وقع الانفصال وانفرطت الوحدة بين مصر وسوريا في 28 أيلول 1961 وحدثت هزيمة حزيران 1967 وقتل المشير الركن عبد السلام محمد عارف رئيس جمهورية العراق في حادث سقوط طائرته في إطراف البصرة سنة 1965 وتولى السلطة شقيقه اللواء عبد الرحمن محمد عارف عارف واستمر في الحكم حتى تموز 1968 وقد اتسم حكمه بالضعف وطغيان القوى السياسية المعارضة وتنظيمها المظاهرات المضادة وإصدارها الصحف والمنشورات والمذكرات السياسية المعارضة للحكم، وسرعان ما أصبح الجو السياسي في العراق مهيئا للتغيير وباسط ما يمكن من الإجراءات .