السبت، 18 ديسمبر، 2010

كتاب وصلني : عبد السلام محمد عارف كما رأيته للدكتور صبحي ناظم توفيق

عبد السلام محمد عارف كما رأيته للدكتور صبحي ناظم توفيق
ا.د.ابراهيم خليل العلاف
استاذ التاريخ الحديث-جامعة الموصل
كتاب عبد السلام محمد عارف كما رأيته لمؤلفه  العميد الركن الدكتور صبحي ناظم توفيق كتاب ممتاز ومهم .والمؤلف صديق عزيز  عرفته منذ سنوات.. وكنت استضيفه لالقاء محاضرات في مركز الدراسات الاقليمية قبل اكثر من 10 سنوات .والرجل كان ضابطا في فوج الحرس الجمهوري الاول المستقر بسراياه قرب القصر الجمهوري ايام ما كان الرئيس العراقي العقيد الركن (المشير فيما بعد ) رئيسا للجمهورية 1963-1966 .والكتاب يتضمن مذكرات الرجل وذكرياته عن الرئيس عارف وقد قدم للكتاب اكثر من واحد وتلك سنة جديدة . قدم له الاستاذ ناجي طالب والاستاذ صبحي عبد الحميد والاستاذ الدكتور كمال مظهر احمد والاستاذ الدكتور سعد ناجي جواد والاستاذ الدكتور عماد عبد السلام رؤوف والجميع اتفق على ان عبد السلام عارف كان رجلا وطنيا قوميا نظيفا مخلصا  لم يعدم اي شخص سياسي في عهده  لكن ثمة تناقضات شابت عهده وشخصيته بحاجة الى دراسة  معمقة ..وان الكتاب يتناول حياة عارف من المولد الى الممات .كما انه يتطرق الى احداث العراق خلال سني حكم عارف ولم يقتصر المؤلف على ذكر الوقائع بل ابدى اراءه فيما وقع من احداث .مباحث الكتاب كثيرة وفصوله متعددة منها :عبد السلام عارف في حياته الخاصة ،عائلته ،رئاسته للجمهورية ،مواقفه وارهاصات الوحدة مع الجمهورية العربية المتحدة مواقفه من انقلابي  عارف عبد الرزاق والناصريين ،سقوط طائرته ومقتله وانتخاب خليفته .في الكتاب وثائق ومحاضر اجتماعات مهمة للباحثين والمؤرخين  .الكتاب مهم وطريف ومفيد ننصح بالاطلاع عليه ونبارك لمؤلفه هذا الانجاز الكبير .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق